الحمل والولادة

كل شىء تريدين معرفته عن مراحل الحمل بعد الحقن المجهري

كل شىء تريدين معرفته عن مراحل الحمل بعد الحقن المجهري

يلجأ العديد من الأزواج إلى مراحل الحمل بعد الحقن المجهري أو التخصيب فى المختبرات، وذلك لأنه من الممكن أن يكون هناك بعض المشاكل مع أحد الزوجين والتي تمنع وتعيق من حدوث الحمل بشكل طبيعي، لذلك يلجئوا إلى هذا الحل وهو الحمل عن طريق الحقن المجهري أو التخصيب فى المختبرات.

 

 التخصيب فى المختبر:

يواجه الأزواج العديد من المشاكل فى حدوث الحمل، والتي من أهمها ما يلي:

  • مشكلات في إنتاج البويضات أو جودتها،
  • الرحم التالف، أو حدوث مشاكل في الرحم.
  • إنخفاض عدد الحيوانات المنوية للرجل.
  • حدوث انسداد قناة فالوب.

 

وغيرها الكثير من المشكلات التي تمنع حدوث الحمل، لذلك يلجأ الأزواج إلى الحقن المجهري فى المختبر، وذلك يتم عن طريق سحب بعض البويضات من المبايض وتخصيبها بالحيوانات المنوية بطريقة علمية دقيقة، ليمر بعدة مراحل منها ترجيح الجنين إلى الرحم بعد عدة أيام من تخصيب البويضة وهي كالآتي.

 

 عملية ترجيح الجنين:

تعتبر عملية ترجيح الجنين من أهم المراحل التي يمر بها الحقن المجهري، وقد يتم فيها  نقل جنين أو أو يمكن نقل أكثر من جنين داخل رحم المرأة بغرض حدوث الحمل، وذلك يتم عن طريق نقل الأجنة من اليوم الثانى أو الثالث من التخصيب.

إقرأ أيضا:لياقة على مدار 24 ساعة الأمور الغير شائعة

وهناك بعض العوامل التى تؤثر على نجاح نقل الأجنة، والتي من أهمها بطانة الرحم وجودة الرحم و التقنية المستخدمة نقل الأجنة.

وقد تحتاج الأجنة إلى ما يقارب من خمس أيام بالتحديد من عملية الترجيح، ولكي تكتمل عملية زرعها بنجاح داخل رحم المرأة،   وقد يستغرق الأمر حوالي ما يقارب إلى بعض الأيام لكي يتم اكتشاف حدوث الحمل وقد تصل هذه الأيام إلى تسعة أيام فقط، وقد يحدث في هذه الفترة قيام البويضة المسؤولة عن خروج الجنين الزراعة في بطانة رحم  وذلك من خلال إخراجه من الغشاء المحيط الخاص له.

 

مراحل عملية التخصيب

 

تتم عملية التخصيب عن طريق عدة خطوات وهي كالآتي:

1.  تحفيز الإباضة

يتم تحفيز الإباضة عن طريق إعطاء أدوية خصوبة للمرأة لزيادة إنتاج البويضات، وذلك من خلال إخضاع المرأة إلى موجات فوق صوتية منتظمة عبر المهبل بالإضافة إلى فحص البويضات، وأيضا يتم في هذه المرحلة التحقق من الهرمونات عن طريق اختبارات الدم المخصصة لذلك.

2. استرجاع البويضات

حيث يقوم الطبيب بإجراء عملية جراحية للمرأة يتم فيها سحب البويضات عن طريق إدخال إبرة رفيعة عبر المهبل واتصالها بجهاز شفط لسحب البويضات والسوائل واحدة تلو أخرى من المبيض والحويصلات التي تحتوي على البويضات.

إقرأ أيضا:لياقة على مدار 24 ساعة الأمور الغير شائعة

3. التخصيب والتلقيح

يتم أخذ أفضل الحيوانات المنوية من الرجل، وأخذ أفضل البويضات من المرأة ويتم وضعهم مع بعض لتخصيب البويضة، ويتم تخزينها في غرفة ذات تحكم بيئي مناسب، ويتم التخصيب غالبا بعد عدد من ساعات التلقيح.

4. نقل الأجنة

بعد خمس أيام من عملية سحب البويضات وتخصيبها، يتم وضع الأجنة داخل رحم المرأة، ويتم وضع جنين أو أكثر من جنين، ويمكن للمرأة مشاهده فقاعات الهواء والسوائل التي تحتوي على الجنين وهو بداخل الرحم، وذلك عن طريق شاشة الموجات فوق الصوتية.

5. نمو الجنين

تنقسم البويضة الملقحة داخل الرحم فتصبح جنين، لذلك على المرأة المتابعة مع الطبيب حتى يتم فحص الجنين بانتظام والتأكد من نموه بشكل طبيعي وسليم.

وبعد فترة من الزمن يتكون الجنين السليم والذي يملك عدد من الخلايا التي تنقسم بشكل فعال وطبيعي.

الأعراض التي تعطي دلالة على وجود الحمل وهي:

  • النزيف أو وجود بقع من الدم.
  • التقلص أو التشنج المتقطع.
  • إلتهاب الثدي بشكل واضح .
  • التعب والإرهاق العام للجسم.
  • حدوث غثيان أو قئ وخاصة كل صباح.
  • تغيرات في الإفرازات المهبلية.

مراحل تطور الجنين بعد عملية الترجيح

تحتاج الأجنة إلى حوالي خمس أيام بعد الترجيح، لكى يمكن أن تكتمل زراعتها فى الرحم و ثباتها، ويستغرق الأمر حوالي ما يقارب تسع أيام قبل اكتشاف الزوجين للحمل، وخلال هذه الأيام يحدث التالى:

إقرأ أيضا:لياقة على مدار 24 ساعة الأمور الغير شائعة

 

اليوم الأول: تبدأ البويضة المخصبة التي تحتوي على عدد من الخلايا فى الخروج من غشائها.

الثانى: تستمر البويضة المخصبة أيضا فى الخروج من غشائها وتبدأ بعد ذلك في الالتصاق ببطانة الرحم.

الثالث: ثم تتعمق البويضة المخصبة أكثر في بطانة الرحم وتبدأ في الانغراس بشكل طبيعي.

الرابع: يستمر الزرع و انغراس البويضة في ذلك اليوم.

الخامس: يكتمل الزرع للبويضة، وتبدأ الخلايا التي تصبح في نهاية المشيمة والجنين في النمو.

السادس: يبدأ هرمون hcg، وهذا الهرمون يشير إلى الحمل التانى فى دخول مجرى الدم.

السابع و الثامن: يستمر الجنين فى التطور، ويستمر إفراز هرمون HCG.

التاسع: يصبح مستوى هرمون hcg مرتفع بدرجة كافية في الدم للأم ليمكنها في خلال هذه الفترة من أكتشاف الحمل من خلال استخدام فحص الدم.

 

أهم نصائح الطبيب للمرأة بعد عملية ارجاع الاجنة:

هناك بعض النصائح التي تساعد المرأة على استمرار الحمل ويجب عليها القيام بها وهى كالآتي:

 

  1. الاستمرار فى تناول الأدوية: تحتاج المرأة الحامل الاستمرار في تناول البروجسترون المثبت في الأسابيع الأولى، وذلك لأن البروجسترون هرمون مهم وضروري لاستمرار الحمل.
  2.  اتباع نظام غذائي صحي : يجب على المرأة الحامل تناول مجموعة متنوعة من الخضروات والفواكه الطازجة ،وخاصة الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم والحديد والزنك والبروتين وفيتامينات ب وغيرها…
  3. تناول مكمل حمض الفوليك: ينصح بتناول حمض الفوليك ،لأنه غنى بفيتامين ب المهم ويمنع التشوهات التي قد تحدث للجنين.
  4. الراحة وعدم الحركة كثيراً: يجب على المرأة الحامل أن تمنح نفسها قسط كافي من الراحة والاسترخاء، وعدم بذل أي مجهود، وعدم رفع  الأشياء ذات الأوزان الثقيلة، لكى يتم الحفاظ على الحمل.

 

السابق
تغذية مرضى الكبد وما هو النظام الغذائي الصحى
التالي
افضل رجيم للرجال

اترك تعليقاً